فارس كرم ينشر السعادة لجمهوره بالبرازيل

 

استقبلت ولاية ساو باولو البرازيلية نجم الأغنية اللبنانية فارس كرم بشوق كبير ومحبة بارزة، فالتقى جمهوره في ليلتين مميزتين جمع خلالهما أكثر من 2500 شخص من مختلف الجنسيات العربية.

قدّم فارس كرم في حفليه أجمل أغنياته الخاصة كما صدح صوته بمواويل مميزة وأغنيات لبنانية معروفة يتشوّق المغتربون لسماعها، فأشعل ليالي البرازيل بأغنياته المحبوبة التي قوبلت بالتفاعل الكثيف وحلقات الدبكة والتصفيق.

“بلا حب وبلا بطيخ”، “دادي”، “عكازة”، “نسونجي”، “تنورة”، “شارع الحمرا” وغيرها من الأغنيات التي طالب الجمهور فارس بغنائها فقدّمها بمحبة كبيرة، أما أغاني ألبومه الأخير فكان لها حصّتها الخاصة، حيث غنّى:  “حبك برم”، “سمع”، “الله عليك” و “الليلة بدنا نولّعا” التي غنّاها فارس مرّات عديدة وشاركه الحضور فيها.

 

عاد فارس إلى بيروت ليتابع العمل على ألبومه المنتظر، الذي سبق أن سجّل منه عدة أغينات وسوف يتم إطلاقه بالتعاون مع شركة روتانا خلال الفترة المقبلة.

 

مهرجان بيروت الدولي لسينما المراة مستمر متحديا الظروف

للعام الثالث على التوالي ، وتحت شعار “نساءٌ في القيادة” ولإيمانه بأنّ المرأة أمّ ولدت الحياة وبأنّ السّينما ثورة تزخر إبداعاً، يستعدّ مجتمع بيروت السّينمائي لإطلاق مهرجان بيروت الدولي لسينما المرأة على مسرح كازينو لبنان ليجمع حشداً من أهل السّينما والمسرح والتلفزيون والإعلام المحليين والعالميين . وسيقوم المهرجان بتكريم الممثلة القديرة تقلا شمعون تقديرًا لنجاحاتها ومسيرتها المميزة تلفزيونيًا وسينمائيًا كونها تشكّل أيضاً قدوةً في تعليم أصول المهنة لنجوم صاعدين لتعزّز فيهم الشغف الفني .

ويشكلّ المهرجان في محطته الثالثة تحيّةً لروح الممثّلة والمخرجة النسوية اللّبنانيّة -الفرنسية Delphine Seyrig. كذلك، يمتد المهرجان من ٨ حتّى ١٣ آذار ٢٠٢٠ وتتخلّله عروض لأفلام قصيرة وطويلة بالتوازي مع برنامج مهرجان بيروت الدولي لسينما الطفل والعائلة ومهرجان بيروت للأفلام القصيرة في صالات Grand cinemas مجمعABC -ضبيه .

في هذا السياق، شدّد رئيس جمعية مجتمع بيروت السينمائي ومدير المهرجان سام لحود على أهمية الاستمرار بتنظيم الأحداث الثقافية رغم كلّ الظروف والتحديات وقد مُهرت دورة المهرجان لهذا العام بشعار “لا لن نستسلم”.

ولترسيخ مبدأي تمكين المرأة وتطوير ثقافة السّينما المسؤولة ، تقيم إدارة المهرجان جلسات نقاش تتناول مواضيع تهمّ السينمائيين والناشطين في مجال حقوق المرأة والمساواة الجندرية .

امل بوشوشة بصحبة باسل خياط في النحات

بدأ تصوير أولى مشاهد مُسلسل “النحّات” نهاية الأسبوع الفائت في العاصمة بيروت. وكانت الأيّام الأولى قد إنطلقت مع تصوير مشاهد النجم باسل خيّاط الذي يؤدّي دور البطولة وإلى جانبه النجمات أمل بوشوشة وليا بو شعيا وندى أبو فرحات، على أن ينتقل فريق العمل لاحقاً لتصوير بقيّة مشاهد المُسلسل في شمال لبنان.

ينقل “النحّات” قصّة “يمن” الذي يُقرّر إقامة دورة تدريبيّة في النحت في إحدى الجامعات، ما يضطرّه لترك والدته والإنتقال للعيش في بيت العائلة المُقفل منذ وفاة والده. صُور من الماضي وذاكرة حياة لا يعرفها تُغيّر مصيره ومسار حياته…
يجمع العمل نخبة من أبرز وجوه الدراما العربيّة نذكر من بينهم دياموند أبو عبود وفادي ابراهيم وجوزيف بو نصّار ودارينا الجندي ويارا قاسم وإيلي متري وكارول عبود وأليكو داوود وعصام الشناوي وقاسم منصور وغيرهم…

من جهته، قال مخرج العمل مجدي السميري أنّ أجواء التصوير إيجابيّة تُسيطر عليها الحماسة لإنهاء التصوير ووضع اللمسات الأخيرة قبل العرض في رمضان 2020. ووصف “النحّات” بالعمل المُميّز والمُختلف من حيث الطرح والموضوع. كما أضاف أنّ الصورة ستكون لها بصمة خاصّة وهويّة فريدة، بخاصّة أنّ الإتّجاه العام للمُسلسل فرض العمل بمُواصفات عالميّة. وختم مُنوّهاً بنجوم العمل والمُمثّلين الذين سيُطلّون على المُشاهد أيضاً بأداء مُختلف وهويّات جديدة”.

من ناحيتها، قالت الكاتبة بُثينة عوض أنّ نصّ “النحّات” هو غير تقليديّ من حيث حبكة جاذبة وقائمة على أحداث مُشوّقة يلفّها الغموض. وصنّفت العمل بالدراميّ الإجتماعيّ ينقل واقع الحياة.

أمّا المُنتج إياد الخزوز رئيس مجلس إدارة شركة “I See Media” فقد صرّح من مقرّ إقامته في كندا، أنّ “النحّات” عمل تجتمع فيه الأضداد ليُحاكي الجمهور بلغة نُخبويّة شعبيّة في آن. واعتبر أنّ هذا العمل يحتاج لقدرات نجم عالميّ يتمتّع بها النجم باسل خيّاط الذي سيُوظّف حتماً كلّ قدراته في مشروع هو نقطة تحوّل وتحدّ. وتابع:”سعيدون بالتعاون أيضاً مع النجمة أمل بشوشة للمرّة الثانية بعد أن كانت فرس الرهان في مُسلسل “سمرقند” الذي أنتجته الشركة. ونحن على يقين أنّ حضورها سيصنع فرقاً. وختم بالقول:”سيشهد هذا العمل ولادة ليا بو شعيا نجمة جديدة في عالم الدراما”، مُوجّهاً تحيّة لكلّ النجوم الذين إنضمّوا إلى طاقم العمل”.

يُذكر أنّه من المُقرّر عرض “النحّات” على قناة “أبو ظبي” وذلك ضمن السباق الرمضانيّ لهذا العام.

رويدا عطية تطرح كليب حدا تاني

اطلقت النجمة السورية رويدا عطيه اغنيتها الجديدة “حدا تاني” على طريقة الفيديو كليب، والذي حمل توقيع المخرج سامر محمود، حيث تم تصويره في لبنان، والمفاجأة انه اظهر المقدره التمثيلية لرويدا عطيه، بمشاركه الممثل اللبناني طارق انيش.

الاغنية من كلمات علي المولى، الحان فضل سليمان، توزيع ايليا ناستا، وانتاج “المولى بروداكشن” و “اربو “، اشراف سمير المولى.

راغب علامة يبوح باسرار الحب في عيد الحب

يتابع السوبر ستار راغب علامة نشاطه الفنيّ بكثافة حيث أحيا في نهاية الأسبوع الماضي حفليْن جماهيرييْن بمناسبة “يوم الحبّ”.

وقف علامة للمرّة الثالثة على مسرح الأولمبيا العريق في العاصمة الفرنسيّة باريس في حفل مكتمل العدد فُقدت تذاكره قبل عشرة أيّام من موعده، رافق علامة في الحفل زوجته جيهان التي مرّر لها على المسرح الكثير من رسائل الحبّ، كما رافقه نجله لؤي أيضاً ولكنّه لم يحظى بكرسي واحد فارغ ليتابع حفل والده، فوقف بجانب المسرح متابعاً ومتفاعلاً، فما كان من راغب إلاّ أن حيّاه ودعاه إلى خشبة المسرح ليوجّه له تحيّة خاصّة أمام كلّ الجمهور الذي بادله التصفيق بحرارة بالغة.

قدّم علامة خلال الحفل نخبة من أبرز أغانيه التي تنوّعت ما بين القديم والجديد، وكانت من أبرز اللحظات المؤثّرة في الحفل تلك التي شارك فيها الجمهور ملك المسارح التفاعل المميّز لدى آدائه أغنية “إشتقتلك أنا” فأشعلوا أضواء هواتفهم النقّالة لتتحوّل الصالة إلى بحر من النور تمايلت أمواجه المشعّة على وقع أنغام تلك الأغنية الرومانسيّة، كما رقص الجمهور وردّد مع السوبر ستار كلمات أغنياته طوال هذا الحفل الرائع الذي نجح من خلاله نجم النجوم أن يملأ للمرّة الثالثة أرجاء مسرح الأولمبيا التاريخي العريق الذي وقف على خشبته كبار الفنّانين من جميع أنحاء العالم.

وبعد حفله في الأولمبيا توجّه علامة مباشرة إلى العاصمة التونسيّة ليحيي حفلاً جماهيرياً مكتمل العدد في أوتيل موفنبيك في سوسة، حظي خلاله بتفاعل مميّز أكّد على حجم مكانته الكبيرة في قلوب الجمهور التونسيّ، وكانت مفاجأة الحفل بمشاركة نجم برنامج “ذا فويس” مهدي عيّاشي للسوبر ستار الغناء على المسرح بعد أن فاز بلقب البرنامج لهذا العام.

وبعد تونس توجّه علامة مجدّدا إلى باريس ليقضي إجازة قصيرة في منزله الباريسي قبل أن يعود إلى لبنان ليبدأ التحضير لعدد من المشاريع الفنيّة.

د. طلال ابوغزالة العالمية تطلق منتجاتها في السوق اللبناني

أطلقت طلال أبوغزاله العالمية من خلال شركة طلال أبوغزاله للتقنية (TAG-Tech)، منتجاتها التقنية في لبنان بهدف توفير أجهزتها من الحاسب المحمول والأجهزة اللوحية، في السوق اللبناني بأعلى المواصفات العالمية وأقل الأسعار.

ويأتي إطلاق الأجهزة في لبنان، إيماناً من الدكتور أبوغزاله بضرورة دعم الاقتصاد الوطني اللبناني وتأهيل كافة شرائح المجتمع تقنياً، ومنح الجميع القدرة على اقتناء هذه الأجهزة التي من شأنها أن تخدمهم في دراستهم وأعمالهم وتطوير مهاراتهم.

وتأتي أجهزة TAG Tech الجديدة التي تتضمن ثلاث منتجات هي TAGITOP-Plus وTAGITOP-Multi وTAG-DC Tablet، بشاشة قياس 15.6 بوصة للاب توب و10.1 بوصة للتابلت، تعمل بتقنية الدّقة الفائقة الكاملة Full HD مع بطاقة الرسوميات Intel HD-Graphics card

وتتضمن باقة التجهيزات التقنية لجهاز TAGITOP-Plus معالج إنتل من الجيل الثامن Core i7-8550U، وسعة ذاكرة الوصول العشوائي 8 جيجابايت، كما يحتوي الكمبيوتر المحمول على نوعين من الأقراص التخزينية والتي تتمثل بسعة 128 جيجا بايت SSD و1 تيرابايت HDD، ويتميز جهاز TAGITOP-Multi بمعالج إنتل من الجيل السادس Core i7-6500U وكرت شاشة إضافي من نوع NVIDIA بذاكرة 2 جيجا بايت.

ويحتوي جهاز TAG-DC اللوحيّ على معالج ثماني المراكز بسرعة 1,6 غيغا هيرتز، كما يشتمل على ذاكرة عشوائيّة 4 جيجا بايت وسعة تخزينية 64 جيجا بايت، ويتوفر أيضاً بكاميرا أمامية وأخرى خلفية عالية الوضوح، بالإضافة إلى أنّه يدعم شريحتي اتصال من الجيل الرابع الـ 4G.

وستعمل TAG-Tech في لبنان أيضا على توفير خدمات تصميم المواقع الإلكترونية والتسويق الرقمي، والحلول الإلكترونية، وخدمة الأرشفة الإلكترونية، وخدمات الشبكات والبنية التحتية، والحوسبة السحابية، وخدمات قواعد البيانات المتخصصة، وخدمات تطبيقات الهواتف الذكية، بالإضافة إلى خدمات استشارات تكنولوجيا المعلومات والاتصالات.

اليسا نشرت الحب بالقرية العالمية دبي في عيد الحب

في ليلة رومانسية، شاعرية، كلها إحساس ونغم، إحتفلت “ملكة الإحساس” النجمة اللبنانية اليسا مع محبيها وجمهور “القرية العالمية” في “دار الحي” دبي، بمناسبة “عيد الحب” (الفالنتاين)، فنثرت عبر أغانيها مشاعر الحب والفرح لدى الجمهور الغفير الذي ملئ مسرح المكان، مدغدغة الوجدان عند البعض تارة، ومؤججة العواطف لدى البعض الاخر تارة أخرى، في أمسية فنية عائلية حالمة وناجحة بامتياز تنظيما وتنسيقا واشرافا وحضورا، ضمن الحفلات التي تٌقيمها “القرية العالمية” سنويا بالتعاون مع هرم شركات الانتاج “روتانا للصوتيات والمرئيات”.

ولأن الحفل يعد هو المشاركة الثالثة لنجمة “روتانا” اليسا في “القرية العالمية”، استهلت نجمة “أسعد واحدة” في “عيد الحب” كلمتها للجمهور عند اعتلائها خشبة المسرح، معلنة “الحب” قائلة بفخر :”مرسي كتير لـ”غلوبل فيلج” (القرية العالمية) أنو عم تخليني كل سنة موجودة لشوفكم في هذه الحفلات المميزة، ومرسي لروتانا”، مضيفة للحضور:”تسلّوا وانبسطوا قد ما بدكم.. وهابي فالنتاين”. بعدها بدأت برنامجها للحفل بأغنية “الى كل اللي بيحبوني”، ثم غنت للراحلة وردة “وحشتوني”، تلى ذلك مجموعة من أغانيها القديمة والجديدة ،بينها: “يا مرايتي”، “أسعد واحدة”، “سلملي عليه” التي قدمتها بدون موسيقى ، “كرمالك” ، كما لم تغب السيدة فيروز عن الحفل فغنت لها اليسا “نسّم علينا الهوى”.

وقد التقت اليسا قبل صعودها مسرح “القرية العالمية” مع أهل الاعلام، وأجابت على أسئلتهم بترحاب.
فعن مشاريعها؟، صرّحت انها شارفت على الانتهاء من تسجيل اغاني البومها الجديد من انتاج “روتانا” ،وحددّت تاريخ “عيد الفطر” موعدا لطرحه. كما رحبت اليسا بالتنافس الحاصل ما بين شعراء وملحنين الالبوم القادم وذلك من خلال إعلان كل منهم عبر “السوشيال ميديا” أن تعاونه المقبل مع اليسا في البومها الجديد سيكون هو الأهم والأنجح. وعن أجندتها المقبلة، كشفت اليسا ان لديها الشهر المقبل حفلا في الكويت واخر في “أربيل” بالعراق. وفي سؤال عن تغريدة كانت قد اطلقتها عبر حسابها عن ظاهرة “التنمر”، دعت اليسا من جديد الى نبذ هذه الظاهرة مؤكدة ان التنمريدمر حياة الانسان، ونادت بضرورة نشر الوعي عند الابناء حول هذه الظاهرة حتى لا يقعوا ضحية لها.

من جهة اخرى، أبدى القائمون على حفلات “القرية العالمية” و”روتانا” عن سعادتهم بنجاحها، وان إنتقاء المطربون المشاركون فيها سواء من جيل الشباب او المخضرمين جاء مدروسا بعناية ، وتم الاعلان ان نجم الاسبوع المقبل في هذه الحفلات هي “فرقة ميامي الكويتية”، تاريخ يوم الجمعة (21 فبراير/شباط) حيث سيتزامن الحفل مع مناسبة “العيد الوطني” لدولة الكويت.

تكريم كارن البستاني واختيارها بين اكثر الشخصيات المؤثرة بكتاب عالمي

بيروت، في 15 شباط 2020- اختيرت الكاتبة والإعلامية كارن البستاني في كتاب نُشر في نيويورك بعنوان ” The world’s best of the best and most illustrious men, women and events of the year ” أي أشهر رجال ونساء وأحداث هذا العام، كأفضل شخصية تلفزيونية لعام 2019، أما برنامجها “أسماء من التاريخ” فقد سُميّ بـ”أفضل برنامج”.

وقد تصدرت البستاني الغلاف الخارجي للكتاب مع كبار الشخصيات مثل البابا فرنسيس والدالاي لاما والبروفسور الدكتور خوان سومرز.

كما ورد اسمها في مقدمة لائحة ” women with un je ne sais quoi” لانجازاتها المتميزة على مختلف المستويات، منها الإعلام والأدب وريادة الأعمال والأعمال الخيرية على مستوى عالمي.

أخيراً وليس آخراً، تمّ تسمية البستاني أيضاً بين قائمة أفضل 100 “رجل وامرأة من العالم أحدثوا فارق، وجوه لن ننساها أبداً”، ومن الأسماء المذكورة في هذه اللائحة أيضاً: البابا فرنسيس والدالاي لاما وبيل كلينتون ودونالد ترامب وباراك أوباما وأنجلينا جولي وجوليان آسانج وشاكيرا وفلاديمير بوتين وبيل غيتس وأوبرا وينفري.

رغم كل الصعوبات والتحديات التي يواجهها لبنان، لا يزال اللبنانيين يتألقون في الخارج، مثل البستاني التي ترفع اسم لبنان عالياً في كل أنحاء العالم.

يذكر أن كتاب ” The world’s best of the best and most illustrious men, women and events of the year ” نُشر في نيويورك وهو مؤلف من 570 صفحة عن دار نشر “Times Square Press New York”.

 

للاطلاع والحصول على نسخة من الكتاب عبر “Amazon”:

https://amzn.to/2SJJCVT

 

 

 

 

صلاح الكردي يطرح الجديد موتني غيابك

أطلق الفنان صلاح الكردي أغنية “موتني غيابك” من كلمات علي المولى والحانه، برؤية جديدة حصرياً عبر انغامي لمدة أسبوع حيث حصدت اعجاب الجمهور ولقد قام بإطلاقها بعدها على جيمع الاذاعات في العالم العربي وجميع المنصات الرقمية.

هذا ويستعد الكردي لاحياء حفل عيد العشاق هذا الأسبوع في بلازا بالاس.

اضافة الى ذلك يطرح اغنية جديدة خلال الاسابيع القليلة المقبلة،من كلماته والحانه وتوزيع ايليا نستا.

شعر وفنون غاندي بوذياب في ندوة نقدية بكهف الفنون بحضور نخبة من الشخصيات

بحضور قيادات أمنية وفعاليات بلدية وحزبية ونخبة من اهل الفن والثقافة والاعلام أقامت جمعية كهف الفنون في مقرها الجاهلية – الشوف ندوة ثقافية بعنوان ( محاورة نقدية في شعر وفنون غاندي بو ذياب ) حاضر فيها الشاعر الدكتور مصطفى سبيتي الذي تطرق الى تجربة غاندي بو ذياب الشعرية السوريالية الخجولة في ديوانه الاول ” رماد السما ” ومراحل النضوج في نصوصه الشعرية اللاحقة وصولاً الى ديوانه الثاني ” لبست حالي وجيت ” الذي اصبح على سكّة الشعراء المعاصرين حسب تعبيره مضيفاً في نقده حول أهمية فنون الرسم والنحت الكلاسيكي عند بوذياب وكيفية بناء شخصية متناقضة كلياً بين مدرستين مختلفتين مشيراً الى انه بالرغم من الأساليب والمدارس المتعددة الذي اعتمدها بو ذياب وأتقن لعبتها الإبداعية وما بين صبره وعناده واصراره بمجهوده الشخصي لا بد ان تُفتح له آفاق واسعة تصل به الى تميز متحفه وتحقيق هدفه.
وقد شكر بو ذياب سبيتي على صراحته وتحليله ونقده السلبي البناء الذي يصب في تطوير المرء وضرورة الاستفادة من أخطائه ومعالجتها، وقال ان على كل واحد منا ان يبدأ أولاً بنقد ذاته لأنه يقال ان امام كل تطور هدم، وبالنسبة لي لقد تعودت على هدم الكثير لاستخلاص القليل والأخذ بالنصائح والبدائل نحو الافضل ونحنا لسنا سوى اداة تنفيذ بيد الموهبة وعلينا تقبل الآخر كما هو وهذه هي دورة الحياة. وقدم الندوة الشاعر منير بو ذياب الذي تحدث عن بعض إنجازات سبيتي الأدبية والفلسفية وعن مفهوم الفن والشعر واهمية الثقافة في تطوير المجتمع
واختتمت الندوة بمقتطفات موسيقية للفنان هادي قرضاب